تقنية

لا نريد منكم جزاء ولا شكورا


أهلاً بكم في موقع جاوبني هوست ، هنا نقدم العديد من الإجابات على جميع أسئلتكم من أجل تقديم محتوى مفيد للقارئ العربي.

في هذه المقالة سوف نسلط الضوء على حقيقة أننا لا نريد أي مكافآت ، لا شكراً منك ، ونأمل أن نجيب عليها بما تريد.

وكلمته: (نطعمك إلا من محبة الله) يقول تعالى: يقولون: لا نطعمك إلا إذا أطعمتها من محبة الله فلا أجر أو شكر.
وبصفة عامة: (لا شكرا) وجهان للمعنى: أحدهما أن جمع الشكر كجمع المال ، وجمع الأبناء ، والكفر يجمع الكفر. وآخر: أن يكون مصدرًا واحدًا ، أي الجمع ، كما نقول: جلس وخرج.
حدثنا أبو كراب فقال: سمعنا رسالة من سفيان عن سلطة سالم بأمر المجاهد (نطعمك إلا من محبة الله لا نريد. جزاء أو شكر منك) قال: فحمده الله عليهم ، لكنهم لم يعرفوا ما هو لهم
حدثنا محمد بن سنان القزاز ، قال: حدثنا موسى بن إسماعيل ، قال: حدثنا محمد بن مسلم بن أبي الوداح في عهد سالم من جانب سعيد بن جبير. في سبيل الله لا نريد منك أجرًا ، والله لا يريد منك أجرًا ، لكن الله عرف ذلك من أعماق قلوبهم ، فمدحهم لما أراد.

في نهاية المقال نتمنى أن نكون قد أجبنا على سؤال لا نريده منك أو شكراً لك ، ونطلب منك الاشتراك في موقعنا الإلكتروني من خلال وظيفة التنبيه لتلقي جميع الأخبار مباشرة على جهازك. نوصي أيضًا بمتابعتنا على الشبكات الاجتماعية مثل Facebook و Twitter و Instagram.

إقرأ أيضا:أفكار لتجديد العلاقة الحميمية | جاوبني هوست
السابق
في اي عام وقعت غزوة احد ؟
التالي
في اي عام وقعت غزوة احد ؟

اترك تعليقاً