منوعات

متى خضعت تونس للحماية الفرنسية؟


متى خضعت تونس للحماية الفرنسية؟ حيث يقال انه خضعت تونس للحماية الفرنسية وذلك عندما‏ انتصبت بموجب معاهدة باردو في 12 مايو عام 1881. غيرت الحماية الهيكلة السياسية والاجتماعية والاقتصادية في البلاد.


متى خضعت تونس للحماية الفرنسية؟

خضعت تونس للحماية الفرنسية سنة 1881 ميلاديفي 12 مايو حيث انها جرّدت هذه المعاهدة “تونس” من سيادتها الخارجية، وأمّنت إشراف فرنسا على الشّؤون المالية، وضمّنت الوجود العسكري الفرنسي بتونس. انتهجت فرنسا تجربة مغايرة لتجربتها بالجزائر وتتمثّل في حكم البلاد حكما غير مباشر إذ اكتفت بمراقبتها عن كثب بواسطة المقيم العام وتعضيدها. قالب:اتفاقية المرسى المرسى: نسبة إلى إحدى ضواحي العاصمة التونسية، حيث تم التوقيع على هذه الاتفاقية بين باي تونس علي باي بن حسين علي باشا باي والمقيم العام الفرنسي بول كانبون وذلك بتاريخ 8يونيو(حزيران) 1883م أي بعد حوالي سنتين من فرض الحماية الفرنسية في تونس 12ماي 1881م. وقد عمقت هذه الاتفاقية الهيمنة الفرنسية على البلاد التونسية، بعد أن استتب الأمن وتراجع حركة المقاومة.

فالجدير ذكره إن الحماية تعني وفق القانون الدولي أنَّ دولة مت تكون ذات حكم ذاتي مستقل، ولكنها محمية عسكرياً ودبلوماسياً من دولة أخرى أقوى منها، بهدف صد أي هجمات أو اعتداءات محتملة من طرف ثالث.

إقرأ أيضا:تكتب الألف اللينة في انتهاء الاسم الثلاثي قائمة إذا قلبت واوا

ووفق القانون الدولي تظلُّ هذه الدولة الواقعة تحت الحماية محتفظة بسيادتها، ولكن اسمها يصبح “دولة محمية”.

فقد بدأ الاحتلال الفرنسي لتونس في العام 1881، بعد توقيع آخر حكّام الدولة الحسينية في تونس الباي محمد الصادق معاهدة باردو، أو معاهدة قصر السعيد مع الحكومة الفرنسية، والتي كانت بداية تشكّل الاستعمار الفرنسي لتونس، والذي لم يستمر سوى 75 عاماً.


السابق
وضح العلاقة بين وجود المحميات الطبيعية وزيادة نسبة السياحة.
التالي
حلم قص الشارب

اترك تعليقاً