حول العالم

رئيس اتحاد الدواجن: ارتفاع أسعار الأعلاف عالميا سبب الأزمة |خاص


أكد المهندس محمود العناني رئيس الإتحاد العام للدواجن، في تصريح خاص لبوابة أخبار اليوم، أن الأسعار العالمية للذرة تضاعفت خلال الشهور الماضية بعد أن قامت الصين بشراء كميات كبيرة منها من جميع أنحاء العالم للتوسع فى إنتاج اللحوم  والطاقة بها مما أدى إلى زيادة أسعار إستيراد الذرة وفول الصويا في الأسواق الدولية التى تمثل حوالي 45% من تكلفة إنتاج الدواجن ومنتجاتها مما أدى إلى إلحاق خسائر كبيرة لصغار المربين خلال الموسم الماضي .

 

وأوضح المهندس محمود العناني، أن صغار المربين يستحوذون على نسبة 65% من الإنتاج الكلى للدواجن في مصر و بسبب الارتفاع الكبير فى أسعار مستلزمات الأعلاف العام الماضى قام العديد من المربين فى الفترة الماضية ببيع قطعان أمهات الدواجن خوفاً من تعرضهم للمزيد من الخسائر في ظل إنخفاض أسعار الدواجن والبيض وارتفاع أسعار الأعلاف عالمياً مما أدى إلى عزوفهم عن تنزيل قطعان دواجن للتربية سواء تسمين أو ساسو بغرض الذبيح أو القطعان أمهات بغرض البيض لذا حدثت مشكلة ارتفاع أسعار الدواجن ومنتجاتها لخوفهم من إستمرار الخسائر التي لحقت بهم وتعرض بعضهم للسجن بسبب المديونيات .

 

 وتابع المهندس محمود العنانى كما أن الاتفاق الذى تم مع مركز الزراعة التعاقدية التابع لوزارة الزراعة الخاص باستلام إتحاد الدواجن لمحصول الذرة المحلى من الفلاحين بسعر 4500 جنيه للطن لم يتم تنفيذه لأن الأسعار العالمية للذرة إرتفعت إلى 5200  جنيه للطن مما دفع الفلاحين لبيع المحصول للمصانع الاخرى .

إقرأ أيضا:تحسب …………………. بقسمة المسافة الكلية المقطوعة على الزمن الكلي المستغرق في قطع تلك المسافة

 

 و قال العنانى إن هناك مشروعات داجنة جديدة من خلال المبادرات التي أعلنت عنها البنوك الوطنية من خلال توفير قروض لتطوير مشروعات الإنتاج الداجنى لتحويل المزارع التقليدية المفتوحة إلى مزارع مغلقة لتطبيق قواعد الأمان الحيوى بها وتنفيذ منظومة العزل الحرارى لتقليل استهلاك الوقود فى هذه المزارع وبالتالي تخفيض تكلفة الإنتاج الداجنى .

 

وأوضح أن ذلك يساهم فى رفع كفاءة صناعة الدواجن وزيادة إنتاجيتها وتحسين اقتصادها لأن بها حوالي 30 ألف مستثمر يمتلكون 22 ألف مزرعة بجانب مصانع أعلاف ومجازر الدواجن والشركات التى تصنع العنابر و التحصينات و هى كيانات بالآلاف وتخدم الملايين بمختلف المحافظات و يصل عدد العاملين بها إلى ما يقارب من 3 ملايين عامل .

 

وأشار رئيس الإتحاد العام للدواجن إلى أنه تم الإتفاق مع السيد القصير وزير الزراعة على توريد كميات كبيرة من الدواجن و البيض و طرحها في المنافذ التابعة لوزارتي الزراعة والتموين لتقليل الحلقات الوسيطة بين المنتج و المستهلك لتوفير الأحتياجات الفعلية للأسواق المحلية لتحقيق التوازن بين العرض والطلب من خلال منتج بجودة عالية وبأسعار مناسبة لخدمة المستهلك المصري .

إقرأ أيضا:وضح لماذا سميت غزوة تبوك بغزوة العسرة

 

 

 

 

جلسة حكومية لبحث ارتفاع أسعار البيض والدواجن

 

 

السابق
من أخلاق . عبد العزيز ومبادئه تحقيق
التالي
يستحب الإيمان بالملائكة، وأن لهم وظائف متعددة

اترك تعليقاً